تنبيه:

سوف تتوقف خدمة فحص اللياقة الطبية مؤقتاً لغرض صيانة الأنظمة، يوم الثلاثاء 11 يونيو 2024، من الساعة 9:00 م حتى 9:30 م

سيتم إغلاق خدمة فحص اللياقة الطبية لتأشيرات الإقامة بشكل نهائي في مركز الصحة العامة عجمان وذلك بدءاً من تاريخ 3 يونيو 2024، ويمكنكم التوجه إلى مركز مشيرف أو مركز النعيمية للفحص الطبي للإقامة.

سيتم إغلاق خدمة فحص اللياقة الطبية لتأشيرات الإقامة بشكل نهائي في مركز الصحة العامة رأس الخيمة وذلك بدءاً من تاريخ 3 يونيو 2024، ويمكنكم التوجه إلى مركز دهان أو مركز راكز للفحص الطبي للإقامة.

سيتم إغلاق خدمة فحص اللياقة الطبية لتأشيرات الإقامة بشكل نهائي في مركز الصحة العامة الفجيرة وذلك بدءاً من تاريخ 3 يونيو 2024، ويمكنكم التوجه إلى مركز الأمل أو مركز مينا تاور للفحص الطبي للإقامة.

سيتم إغلاق خدمة فحص اللياقة الطبية لتأشيرات الإقامة بشكل نهائي في مركز الصحة العامة أم القيوين وذلك بدءاً من تاريخ 3 يونيو 2024، ويمكنكم التوجه إلى مركز المدر للفحص الطبي للإقامة.

مشورة عن مبادرة "طمني" من مستشفى الفجيرة

تاريخ البدء : 15/06/2023|تاريخ الإغلاق: 30/09/2023

الموضوع:


تم استحداث مؤخراً مبادرة يتم من خلالها التواصل مع عائلات المرضى المنومين بالأقسام الداخلية من قبل الأخصائيين الاجتماعيين لطمأنه العائلات على الوضع الصحي للمريض، لذلك يهمنا طرح مشورة حول هذه المبادرة لمعرفة آراء الجمهور وتطوير المبادرة وتحديث قنوات التواصل بين الفريق الطبي وعائلات المرضى.

 

التفاصيل والأهداف: 


تهدف هذه المشورة لإشراك الجمهور في رحلة تطوير المبادرة التي أطلقها مستشفى الفجيرة، والاطلاع على آرائهم ومقترحاتهم والاستفادة منها، إلى جانب التعرف إلى تفضيلاتهم من حيث قنوات الاتصال.

 

القرارات المتوقعة نتيجة لهذه المبادرة: 


تطوير المبادرة وتحسين قنوات التواصل مع العائلات.  




للمزيد من التفاصيل حول المبادرة، اضغط هنا


النتيجة

تشير النتائج إلى أنه ليس جميع المنومين في الأقسام الداخلية استفاد من المبادرة حيث استفاد منها %65.58 فقط من المشاركين.

كما تشير النتائج إلى أن 64% من المشاركين تم التواصل معهم بأوقات مناسبة فيما لم يتم التواصل مع 36% من المشاركين بوقت مناسب لهم.

تشير النتائج أيضاً إلى حصول 65.13% من المتعاملين على معلومات وافية عن حالة المريض بينما 34.87% من المشاركين لم يحصلوا على معلومات وافية.

تشير النتائج إلى أن 51% من المشاركين يفضلون الاتصال بالهاتف للإطمئنان عن حالة مرضاهم، بينما يفضل 23% من المشاركين التواصل معهم من خلال الرسائل النصية.

بلغت نسبة الرضا العام عن مبادرة طمني 72% وفقاً للنتائج المستلمة من عينة من المشاركين. 


القرارات:

الاستمرار في المبادرة و الترويج لها كونها لاقت استحسان عدد كبير من المتعاملين مع الأخذ في عين الاعتبار تنفيذ الإجراءات التحسينية اللازمة بناء على تحليل النتائج وهي كالتالي:

التواصل مع جميع المنومين لضمان الاستفادة القصوى من المبادرة.

المبادرة في السؤال إذا كان الوقت مناسب للتحدث أو الاتصال في وقت لاحق حسب تفضيلاتهم.

المبادرة في السؤال إذا كانت المعلومات وافية أو الحاجة إلى تنسيق اجتماع حضوريا مع الطبيب المعالج لمزيد من التفاصيل.

الاستمرار في استخدام الهاتف كقناة مفضلة في التواصل مع أهالي المرضى لطمئنتهم عن مرضاهم.

استخدام وسائل التسويق المختلفة كالرسائل النصية وشاشات العرض الموزعة في أنحاء المستشفى للترويج عن المبادرة وتوعيتهم بها.

الحرص على تنفيذ المبادرة على جميع المرضى المنومين في الأقسام الداخلية للمستشفى.

تحميل ملف النتيجة

هل محتوى الصفحة ساعدك على الوصول للمطلوب؟

هل استخدمت خدماتنا في مركز الخدمة الخاص بنا أو رقميًا مؤخرًا؟