مؤسسة الإمارات للخدمات الصحية تحصد جائزة "ثري إم" الدولية عن برنامج التعرفة الصوتية

23 يوليو 2023

ثمرة لمساعيها المتواصلة في تعزيز منظوماتها من الخدمات الصحية بأحدث التقنيات المتطورة، توجت مؤسسة الإمارات للخدمات الصحية جهودها بنجاحٍ متميز وإنجازٍ جديدٍ، بفوزها بجائزة "أفضل تبنّي إكلينيكي للمشاريع التطويرية" المقدمة من شركة 3M الدولية، وذلك لتبنّي المؤسسة برنامج التعرفة الصوتية بكفاءة وجودة عالية.

جاء ذلك خلال القمة الدولية لاعتماد الأطباء المقامة في ولاية جورجيا بالولايات المتحدة الأمريكية، حيث تم تكريم الشركاء الدوليين الذين حققوا نسبة 50% أو أكثر من التبني المباشر للأطباء لبرنامج التعرفة الصوتية خلال السنة الأولى من تقديم البرنامج.

وأكد سعادة الدكتور عصام الزرعوني المدير التنفيذي لقطاع الخدمات الطبية بالإنابة، أن الفوز بهذه الجائزة يعتبر ثمرة لجهود المؤسسة، وترجمة لكفاءة كوادرها الإدارية والوظيفية، مشيراً إلى أن المؤسسة ماضية في تعزيز مكانتها على خارطة الصحة العالمية، ومستمرة في رفع كفاء العمل وجودة الأداء فيما يتعلق الحضور العالمي، بما يضمن تحقيق أهداف استراتيجيتها، التي تواكب رؤى القيادة الرشيدة، وتدعم الأجندة والمشاريع الوطنية.

وأضاف الزرعوني: "إن برنامج التعرفة الصوتية يعتبر أحد المشاريع المعتمدة على الذكاء الاصطناعي التي أدخلتها المؤسسة إلى منشآتها، لغايات تحقيق الاستدامة في تطوير قدرات وجودة خدمات الرعاية الصحية، وكذلك تعزيز جودة ورفاهية الحياة من خلال باقة من الخدمات الصحية التي تنال رضا المتعاملين وتحقق سعادتهم، وترسخ من تنافسية المؤسسة ومكانتها كإحدى أبرز الجهات الصحية التي توفر أعلى معايير الخدمات الصحية إقليمياً وعالمياً".

من جهته هنأ الزرعوني جميع الكوادر الوظيفية والإدارية بهذا الإنجاز، مشيراً إلى أهميته في تعزيز كفاءة الأداء، ورفع جودة الخدمات الصحية التي توفرها المؤسسة، فضلاً عن تكريس مكانتها كإحدى أبرز الجهات الرائدة في مجال توفير أعلى معايير خدمات الرعاية الصحية المتطورة، التي تعتمد على الأتمتة والذكاء الاصطناعي، والتي تسهم في تحقيق مستهدفات الاستدامة، وذلك انسجاماً مع توجيهات القيادة الرشيدة، ومع استراتيجية المؤسسة.

ويعتبر برنامج التعرفة الصوتية أحد أحدث الحلول التي يستخدمها الأطباء للتوثيق المباشر، وقد تم تبني هذه التقنية وتطبيقها في 17 مستشفى و65 مركزاً للرعاية الصحية تنضوي جميعها تحت مظلة المؤسسة، وقد حققت المؤسسة خلال العام الأول من التنفيذ أعلى معدل استخدام، حيث بلغ استخدام الأطباء للنظام إلى 87%.

وتعتمد آلية البرنامج على تقنيات الذكاء الاصطناعي، والتعلم الآلي (ML)، وفهم اللغة الطبيعية (NLU) ومعالجة اللغة الطبيعية (NLP)، مما ساعد على توثيق الملاحظات السريرية بطريقة فعالة انعكست بشكل إيجابي على إعطاء المزيد من الوقت لرعاية المرضى، وذلك بناءً على ملاحظات الأطباء الذين يستخدمون تقنية التعرف على الصوت، الأمر الذي أسهم في تحسين الإنتاجية، ورفع كفاءة الأداء، وتقليل استنفاد الوثائق.

كما يلعب البرنامج دوراً محورياً في  تحسين التوثيق السريري (CDIe)، ويرفع من جودة الملاحظة السريرية، وكذلك المساهمة في استكمال التوثيق من خلال تحليل الملاحظات السريرية على الفور، وإخطار الأطباء في حال وجود معلومات غير كاملة.

هل محتوى الصفحة ساعدك على الوصول للمطلوب؟

هل استخدمت خدماتنا في مركز الخدمة الخاص بنا أو رقميًا مؤخرًا؟